الاهواز فی تاریخ ابن خلدون.......

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الاهواز فی تاریخ ابن خلدون.......

مُساهمة من طرف ابراهیم ابن العروس في الخميس 19 أبريل 2012, 4:07 pm

الاهواز فی تاریخ ابن خلدون.......فاما سام فمن ولده العرب على اختلافهم وابراهیم وبنوه صلوات الله علیهم باتفاق النسابین‏.‏ والخلاف بینهم انما هو فی تفاریع ذلک او فی نسب غیر العرب الى سام‏.‏ فالذی نقله ابن اسحق‏:‏ ان سام بن نوح کان له من الولد خمسة وهم ارفخشذ ولاوذ وارم واشوذ وغلیم‏.‏ وکذا وقع ذکر هذه الخمسة فی التوراة وان بنی اشوذ هم اهل الموصل وبنی غلیم اهل خوزستان ومنها الأهواز‏
.....وقیل الى غلیم بن سام‏.‏ ووقع فی التوراة ذکر ملک الأهواز کردامر من بنی غلیم‏.‏ فهذا اصل هذا القول والله اعلم‏.

هشام بن محمد الکلبی‏:‏ ان النبط بنو نبیط بن ماش بن ارم والسریان بنو سریان بن نبط‏.‏ وذکر ایضاً ان فارس من ولد اشوذ بن سام وقال فیه فارس بن طبراش بن اشوذ وقیل انهم من امیم بن لاوذ وقیل ابن غلیم‏.‏ وفی التوراة‏:‏ ذکر ملک الأهواز واسمه کرد لا عمرو من بنی غلیم والأهواز متصلة ببلاد فارس‏.‏ فلعل هذا القائل ظن ان اهل اهواز هم فارس والصحیح انهم من ولد یافث کما یذکر‏.‏

ویقال‏:‏ ان هاجر اهدها ملک الأردن لسارة وکان اسمه فیما قال الضبی صلاوق وانه انتزع سارة من ابراهیم ولما هم بها صرع مکانه وسالها فی الدعاء فدعت له فافاق فردها الى ابراهیم واخدمها هاجر امة کانت لبعض ملوک القبط‏.‏ ولما عاد ابراهیم الى ارض کنعان نزل جیرون وهو مدفنه المسمى بالخلیل وکانت معظمة تعظمها الصابئة وتسکب علیها الزیت للقربان‏.‏ وتزعم انها هیکل المشتری والزهرة فسماها العبرانیون ایلیا ومعناه بیت الله‏.‏ ثم ان لوط فارق ابراهیم علیه السلام لکثرة مواشیهما وتابعهما وضیق المرعى‏.‏ فنزل المؤتفکة بناحیة فلسطین وهی بلاد العدور المعروف بعدور صقر وکانت هناک على ما نقله المحققون خمس قرى سدوم‏.‏ ووجدهم على ارتکاب الفواحش فدعاهم الى الدین ونهاهم عن المخالفة فکذبوه وعتوا واقام فیهم داعیا الى الله الى ان هلکوا کما قصه وخرج لوط مع عساکر کنعان وفلسطین للقاء ملوک الشرق حین زحفوا الى ارض الشام وکانوا اربعة ملوک‏:‏ ملک الأهواز من بنی غلیم بن سام واسمه کرزلا عامر وملک بابل واسمه فی التوراة شنعا واسمه امراقیل ویقال هو نمروذ وملک الأستار - وما ادری معنى هذه اللفظة - واسمه اریوح وملک کوتم ومعناه ملک امم او جماعة واسمه تزعال‏.‏ وکان ملوک کنعان الذین خرجوا الیهم خمسة على عدد القرى الخمسة‏.‏ وذلک ان ملک الأهواز کان استعبدهم اثنتی عشرة سنة ثم عصوا فزحف الیهم واستجاش بالملوک المذکورین معه فاصابوا من اهل جبال یسعین الى فاران التی فی البریة وکان بها یومئذ الجویون من شعوب کنعان ایضاً‏.‏ وخرج ملک سدوم واصحابه لمدافعتهم فانهزم هو والملوک الذین معه من اهل سدوم وسباهم ملک الأهواز ومن معه من الملوک واسروا لوطا وسبوا اهله وغنموا ماشیته‏.‏ وبلغ الخبر ابراهیم علیه السلام فاتبعهم فی ولده وموالیه نحوا من ثلثمائة وثمانیة عشر ولحقهم بظاهر دمشق فدهمهم فانفضوا وخلص لوطا فی تلک الوقعة وجاء باهله ومواشیه وتلقاهم ملک سدوم واستعظم فعلتهم‏.‏ ثم اوحى الله الى ابراهیم ان هذه الأرض‏:‏ ارض الکنعانیین التی انت بها ملکتها لک ولذریتک واکثرهم مثل حصى الأرض وان ذریتک یسکنون فی ارض لیست لهم اربعمائة سنة ویرجع الحقب الرابع الى هنا‏….

ولما مات الإسکندر قسم ملکه بین اربعة من امرائه‏:‏ فکان ملک مقدونیة وانطاکیة وما الیها من ممالک الروم لفیلبس من قواده‏.‏ وکانت الإسکندریة ومصر والمغرب لفیلادفس ولقبه بطلیموس‏.‏ وکان الشام وبیت المقدس وما الى ذلک لدمطوس‏.‏ وکان السواد الى الجبال والأهواز وفارس لیلاقش سیلقس ولقبه انطیخس واقام السواد فی ملکته اربعاً وخمسین سنة‏.‏


avatar
ابراهیم ابن العروس
أعروسي(ة) مسيطر(ة)
أعروسي(ة) مسيطر(ة)

عدد المساهمات : 741
العمر : 51
الموقع : الاهواز
العمل/المهنة : مدرس تاریخ وجغرافیا

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى