قف بالخضوع .... للامــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــام البرعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قف بالخضوع .... للامــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــام البرعي

مُساهمة من طرف Lahmayd boumahdi في الإثنين 03 سبتمبر 2012, 6:38 pm


قفْ بالخُضُوعِ ونادِ يَا الله ُ *** إنَّ الكَرِيمَ يُجِيبُ مَنْ نادَاهُ


واطلُبْ بِطاعتِهِ رِضاهُ فلَمْ يَزَلْ *** بالجُودِ يُرضِي طَالبِينَ رِضَاهُ

واسْأَلْهُ مَغْفِرةً وفَضْلاً إنَّهُ *** مَبْسُوطَتَانِ لِسائِليهِ يَدَاهُ


وَاقْصُدْهُ مُنْقَطِعاً إليه فَكُلُّ مَنْ *** يَرْجُوهُ مُنْقَطِعاً إليه كَفَاهُ


شَمِلَتْ لَطائِفُهُ الخَلائِقَ كُلَّها *** ما لِلخَلائِقِ كافِلٌ إلاهُوْ


فعَزيزُها وذَليلُها وغَنيُّها *** وفَقيرُها لا يَرتَجونَ سِوَاهُ



مَلِكٌ تَدِينُ له المُلُوكُ ويَلْتَجِيءْ *** يَومَ القِيامَةِ فَقْرُهُمْ بغِنَاهُ



هُوَ أوَّلٌ هُوَ آخِرٌ هُوَ ظَاهِرٌ *** هُوَ بَاطِنٌ لَيْسَ العُيُونُ تَرَاهُ




حَجَبَتْهُ أَسْرارُ الجلالِ فَدُونَهُ *** تَقِفُ الظُّنونُ وتَخْرُسُ الأفْوَاهُ


صَمَدٌ بِلاَ كُفْؤٍ ولاَ كَيْفِيَّةٍ *** أَبَداً فَمَالنُّظَرَاءُ والأَشْبَاهُ



شَهِدَتْ غَرَائِبُ صُنْعِهِ بِوُجُودِهِ *** لَوْلاهُ ما شَهِدَتْ بِهِ لَوْلاهُ



وإليْهِ أَذْعَنَتِ العُقُولُ فَآمَنَتْ *** بِالغَيْبِ تُؤْثِرُ حُبَها إيَّاهُ

سُبْحَانَ مَنْ عَنَتِ الوُجوهُ لِوجْهِهِ *** ولَهُ سُجودٌ أوْجُهٌ وجِبَاهُ




طَوْعاً وكَرْهاً خَاضِعينَ لِعِزِّهِ *** وَلَهُ عَليْهَا الطََّوْعُ والإِكْرَاهُ





سَلْ عَنْهُ ذَرَّاتِ الوُجُودِ فإِنَّهَا *** تَدْعُوهُ مَعْبُوداً لها رَبَّاهُ



مَا كَانَ يُعْبَدُ مِنْ إِلهٍ غَيرُهُ *** والكُلُّ تَحْتَ القَهْرِ وهُوَ إِلهُ




أَبْدا بمُحْكَمِ صُنْعِهِ مِنْ نُطْفَةٍ *** بَشَراً سَوِياً جَلَّ مَنْ سَوَّاهُ




وبَنىَ السَّمَاوَاتِ العُلَى والعَرْشَ والْـ ***كُرْسِيَّ ثُمَّ عَلاَ عَلَيْهِ عُلاَهُ




ودَحَى بِسَاطَ الأَرْضِ فَرْشاً مُثْبَتاً *** بالرَّاسِيَاتِ وبالنَّباتِ حَلاَهُ



تَجْرِي الرِّياحُ عَلى اخْتِلافِ هُبُوبِها *** عَنْ إِذْنِهِ والفُلكُ والأَمْواهُ



ربٌ رحيمٌ مشفقٌ مُتَعطِّفٌ *** لا يَنْتَهِي بالحَصْرِ ما أَعْطَاهُ



كَمْ نَعْمةٍ أَوْلى وكَمْ من كُرْبَةٍ *** أَجْلَى وَكَمْ مِن مُبْتَلٍ عَافَاهُ



وَإذَا بُلِيتَ بغُرْبَةٍ أو كُرْبَةٍ *** فَادْعُو الإلهَ ونادِي يَا اللهُ



لا مُحْسِنُ الظَّنِ الجَمِيلِ به يَرَى *** سُوءاً ولا رَاجِيهِ خَابَ رَجاهُ



ولحِلْمهِ سُبْحَانهُ يُعْصَى فَلَمْ *** يَعْجَلْ علَى عَبْدٍ عَصَى مَوْلاهُ




يَأتِيهِ مُعتَذِراً فَيَقْبَلُ عُذَرَهُ *** كَرَماً ويَغْفِرُ عَمْدَهُ وَخَطَاهُ

avatar
Lahmayd boumahdi
أعروسي(ة) مسيطر(ة)
أعروسي(ة) مسيطر(ة)

عدد المساهمات : 779
العمر : 28
الموقع : مراكش
العمل/المهنة : طالب باحث

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.laaroussine.forumr.biz

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قف بالخضوع .... للامــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــام البرعي

مُساهمة من طرف محمد علي في الأربعاء 12 سبتمبر 2012, 9:07 pm

السلام عليكم ورحمته تعتاى وبركاته

شكرا جدااااااا على هده المساهمة الرائعة

محمد علي
أعروسي(ة) مبدع(ة)
أعروسي(ة) مبدع(ة)

عدد المساهمات : 168

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قف بالخضوع .... للامــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــام البرعي

مُساهمة من طرف السيد في الثلاثاء 06 مايو 2014, 4:28 pm

قصيدة ابي فراس في مدح آل البيت عليهم السلام


الدين مخترم والحق مهتضم * وفئ آل رسول الله مقتسم

والناس عندك لا ناس فيحفظهم * سوم الرعاة ولا شاء ولا نعم

إني أبيت قليل النوم أرقني * قلب تصارع فيه الهم والهمم

وعزمة لا ينام الدهر صاحبها * إلا على ظفر في طيه كرم

يصان مهري لامر لا أبوح به * والدرع والرمح والصمصامة الخذم

وكل مائرة الضبعين مسرحها * رمث الجزيرة والخذراف والعنم

وفتية قلبهم قلب إذا ركبوا * يوما ورأيهم رأي إذا عزم

يا للرجال اما لله منتصر * من الطغاة؟ أما لله منتقم؟

بنو علي رعايا في ديارهم * والامر تملكه النسوان والخدم

محلؤون فأصفى وردهم وشل * عند الورود وأوفى شربهم لمم

فالارض إلا على ملاكها سعة * والمال إلا على أربابه ديم

فما السعيد بها إلا الذي ظلموا * وما الغني بها إلا الذي حرموا

للمتقين من الدنيا عواقبها * وإن تعجل فيها الظالم الاثم

لا يطغين بني العباس ملكهم * بنو علي مواليهم وإن رغموا

أتفخرون عليهم لا أبا لكم * حتى كأن رسول الله جدكم

وما توازن يوما بينكم شرف * ولا تساوت لكم في موطن قدم

ولا لكم مثلهم في المجد متصل * ولا لجدكم مسعاة جدهم

ولا لعرقكم من عرقهم شبه * ولا نثيلتكم من امهم أمم

قال النبي بها يوم الغدير لهم * والله يشهد والاملاك والامم

حتى إذا أصبحت في غير صاحبها * باتت تنازعها الذؤبان والرخم

وصيروا أمرهم شورى كأنهم * لا يعلمون ولاة الحق أيهم

تالله ما جهل الاقوام موضعها * لكنهم ستروا وجه الذي علموا

ثم ادعاها بنو العباس ملكهم * ومالهم قدم فيها ولاقدم

لا يذكرون إذا ما معشر ذكروا * ولا يحكم في أمر لهم حكم

ولا رآهم أبو بكر وصاحبه أهل* لما طلبوا منها وما زعموا

فهل هم يدعوها غير واجبة؟ * أم هل أئمتهم في أخذها ظلموا؟

أمّا علي فقد أدنى قرابتكم * عند الولاية إن لم تكفر النعم

أينكر الحبر عبد الله نعمته * أبوكم أم عبيدالله أم قثم؟!

بئس الجزاء جزيتم في بني حسن * أباهم العلم الهادي وامهم

لابيعة ردعتكم عن دمائهم * ولا يمين ولا قربى ولا ذمم

هلا صفحتم عن الاسرى بلا سبب * للصافحين ببدر عن أسيركم

هلا كففتم عن الديباج سوطكم * وعن بنات رسول الله شتمكم

ما نزهت لرسول الله مهجته * عن السياط فهلا نزه الحرم

ما نال منهم بنو حرب وان عظمت * تلك الجرائر إلا دون نيلكم

كم غدرة لكم في الدين واضحة * وكم دم لرسول الله عندكم

أأنتم له شيعة فيما ترون وفي * أظفاركم من بنيه الطاهرين دم

هيهات لاقرّبت قربى ولا رحم * يوما إذا أقصت الاخلاق والشيم

كانت مودة سلمان لهم رحما * ولم تكن بين نوح وابنه رحم

يا جاهدا في مساويهم يكتّمها * غدر الرشيد بيحيى كيف ينكتم

ذاق الزبيري غب الحنث وانكشفت* عن ابن فاطمة الاقوال والتهم

ليس الرشيد كموسى في القياس ولا * مأمونكم كالرضا إن أنصف الحكم

باءوا بقتل الرضا من بعد بيعته * وابصروا بعض يوم رشدهم وعموا

يا عصبة شقيت من بعد ما سعدت * ومعشرا هلكوا من بعد ما سلموا

لبئسما لقيت منهم وإن بليت * بجانب الطف تلك الاعظم الرمم

لا عن أبي مسلم في نصحه صفحوا * ولا الهبيري نجا الحلف والقسم

ولا الأمان لأهل الموصل اعتمدوا * فيه الوفاء ولا عن غيهم حلموا

أبلغ لديك بني العباس مألكة * لا تدّعوا ملكها ملاكها العجم

أي المفاخر أمست في منازلكم * وغيركم آمر فيها ومحتكم

أنى يفيدكم في مفخر علم؟ * وفي الخلاف عليكم يخفق العلم

يا باعة الخمر كفوا من مفاخركم * لمعشر بيعهم يوم الهياج دم

خلوا الفخار لعلامين إن سئلوا * يوم السؤال وعمالين إن علموا

لا يغضبون لغير الله إن غضبوا * ولا يضيعون حكم الله إن حكموا

تنشى التلاوة في أبياتهم سحرا * وفي بيوتكم الاوتار والنغم

إذا تلوا آية غنى إمامكم * قف بالديار التي لم يعفها قدم

منكم علية أم منهم؟ وكان لكم * شيخ المغنين إبراهيم أم لهم؟

ما في بيوتهم للخمر معتصر * ولا بيوتهم للشر معتصم

ولا تبيت لهم خنثى تنادمهم * ولايرى لهم قرد له حشم

الركن والبيت والاستار منزلهم * وزمزم والصفا والحجر والحرم

صلى الإله عليهم أينما ذكروا * لأنهم للورى كهف ومعتصم

وليس من قَسَم في الذكر نعرفه * إلا وهم -دون شك- ذلك القَسَم

السيد
أعروسي(ة) مبدع(ة)
أعروسي(ة) مبدع(ة)

عدد المساهمات : 160

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى