إسأل نفسك بصراحة لماذا؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

إسأل نفسك بصراحة لماذا؟؟

مُساهمة من طرف omar في الأربعاء 17 مارس 2010, 4:56 pm


واهمون لايا سادة,المثقف ليس هم من يعتبرون أنفسهم أضحو من عداد المهمشين,وحالمون هم من وضعوا ذواتهم في مصاف المثقفين.
هو من ولج فضاء الجامعات وفساحة المعاهد,والمهمش ليس الذي إنتهى به الأمرعلى حين غرة في الشارع دون رصيد معرفي.
حقيقة أن تحصل على شهادة من جامعة أو دبلوم معهد خير من أن لاتحصل على شيء,لكن الأهم من كل هذا أن يكون لك فكر راقي ورسالة وعي,ونبراس علم ينير عتمة الطريق,وخطة عمل وإرادة لاتنكسر.
أما أن تتوقف عن الدراسة فذاك لايعني نهاية الحياة وتوقف الزمان وتبدد الأحلام.
إلى أخي المتوقف عن الدراسة=إسأل نفسك ماذا جنيت عليها,وماذا إرتكبت في حقها.
إسأل نفسك مالذي إستفدته منذ هجرت دفاترك و أقلامك وجفيت أساتذتك.
إسأل نفسك عن مستواك هل في تصاعد أفقي أم مستقر أم تنازلي.
إسأل نفسك عن صحبتك هل هم من الأخيار-ذوي مستويات دراسية-أم عدت إلى العهد القديم.
إسأل نفسك كم كتاب قرأت هذا الشهر؟عفوا هذه السنة؟؟.
إسأل نفسك عن نظرت المجتمع تجاهك؟هل يتحاشونك؟أ/ يقدرونك؟أم يرؤفون لحالك؟
إسأل نفسك بصراحة عن سر تأخرك عن الركب؟لنبحث سويا عن الإجابة.
مهلا لقد ذقت مرارة التجربة وعشت أهاتها وتغلبت عليها بالإيمان بالله والإرادة.
بكل صراحة لقد وقع لي أن هجرت أقلامي و دفاتري,فهجرني محيطي,وتقوقعت على نفسي,ووجدت نفسي عليلا متكاسلا متخاذلا,أعيد نفس الأسطوانة كل يوم في روتين مميت.
مما زادني إختناقا تمكن زملائي من التوفق في مسعاهم العلمي,ام أنا فتوقف بي القطار دون سابق إنذارفي ركن الحي لنعيش حياة التشرذم و الرتابة,أصبح جل تفكيرنا هو العبور إلى الضفة الأخرى بعدما فقدنا كل الأمل.
لقد أحسست مرات باليأس و الإحباط.
عندما يرن هاتفي ويتحادث معي أحد الأصدقاء من الجامعة,ويخبرني عن الأجواء هناك,أتظاهر بالفرح والسروروأنا أكتوي بنار الغيرة المميتة-لماذا لست معهم الأن؟مالفرق بيني و بينهم؟لماذا أنا بالذات؟يارب يارب....
لم أعد أبالي بقراءة الكتب,لا أقرأ إلا عنوان جريدة على عجل هذا إن وجدتها=
اصبحت أكره القراءة-
أنا الذي كان يقول أساتذتي أن لدي إمكانيات هائلة وقوة الفهم و الإستيعاب لكن- أغش نفسي –
أصبحت نظرة المجتمع تجاهي مميتة,وأحاول مرارا تجنبها,خصوصا عند عودة الرفاق من الجامعة-متى وصلت-متى ستعود-هم سيعودون حتما أما أنا فركن الحي ينتظرني لأشاطره همومه.
أحيانا أصبحت أكذب على البعض وأخبرهم بأني مسجل في القانون وأخرون أقول لهم أدب فرنسي وأخرون إقتصاد’حتى إختلط علي الحابل بالنابل فلم أميز بين من قلت له أدب وقانون و إقتصاد-خليها على مولانا-.
أرى البعض يعانق زملائي عناق حار كأنه جندي عائد من ساحة الوغى حاملا تيميات النصر ونياشين الحرية-منهم دكاترتكم –مع من تقطنون-أصبحتم ترتدون أرقى الملابس-.
أعود إلى المنزل مرهقا متعبا متوترا لاأطيق الكلام,واتحاشى الأسئلة,أصبحت منزويا.
مصاب بالأرق أفكر كثيرا في تغيير مساري وواقعي,لن تنفعني الهجرة,لن ينفعني الإنزواء,
عزمت على إستكمال الدراسة والوقوف أمام المثبطات والحواجز,فحصلت على شهادة البكالوريا بميزة مستحسن ثم الإجازة ثم دبلوم الدراسات العليا الماستر بتفوق.
إن إصلاح ذات البين مع الدراسة أمر ليس بالمستحيل,فهي لاتعترف بالسن ولا المال,تعترف بالصبر و الإيمان والمثابرة و التحدي والإرادة القوية.
إن لكل إنسان هفوات وأخطاء في حياتة,يستطيع التفكير مليا و ويعيد ترتيب أوراقه.
أخي العزيز المتوقف عن الدراسة مازال المشوار طويلا ولازلت قادرا على التحدي فلا تأبه بالمثبطات .ولاتتوان لحظة في مشوارك الدراسي,فالمستقبل زاهر والحياة مليئة بالمفاجئات,فقد تكون ربما غدا من كبار الدكاترة أو المهندسين أو المفكرين,وماذلك عند الله بعزيز

omar
أعروسي(ة) مهتم(ة)
أعروسي(ة) مهتم(ة)

عدد المساهمات : 78

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: إسأل نفسك بصراحة لماذا؟؟

مُساهمة من طرف ALISALEM sidi في الجمعة 09 أبريل 2010, 11:49 am

الحمد لله على ما وصلت اليه ياان العم
لعمري ما ضاقت ارض باهلها ولكن احلام الرجال تضيق

ALISALEM sidi
أعروسي(ة) مهتم(ة)
أعروسي(ة) مهتم(ة)

عدد المساهمات : 88

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: إسأل نفسك بصراحة لماذا؟؟

مُساهمة من طرف ALISALEM sidi في الجمعة 09 أبريل 2010, 12:17 pm

العادات السبع لـ"ستيفن كوفي"
الرجوع إلى قائمة المقالات
العادة الأولى: كـن مبادرًا
- المبادرة هي الاتصاف بالقدرة على التحكم في الأحكام والسلوك، وعلى اختيار الاستجابات أو الردود المناسبة لمختلف المواقف.
- المبادرة هي الفعل بدلا من رد الفعل.
- يتميز المبادر بالتحكم في انفعالاته، وإدارتها بذكاء.
- المبادر هو الذي يسعى للتحكم في المواقف والظروف بدلا من العكس.
- المبادرة هي الإيمان بالقدرة على التغيير نحو الأفضل وإيجاد الحلول الصحيحة والإبداع في عملية التغيير.
العادة الثانية: ابدأ العمل والهدف في ذهنك
الهدف هو "الصورة الذهنية" للمشروع المراد تحقيقه.
الهدف هو الذي يوجه السلوك وينظمه.
الهدف هو الذي يزود الفرد بالطاقة للمثابرة في العمل، بذل المزيد من الجهد
الهدف هو الذي يعطي معنى للسلوك.
الهدف هو الذي يدفع الفرد لتحديد القيم التي ينبغي أن يستنير بها لتحقيق الهدف.
العادة الثالثة: ضع الأمور الأهم أولاً
- هناك أمور كثيرة مهمة في الحياة، ولكن هناك دائما أمور أهم منها.
- اعلم أن وقتك محدود وبالتالي لا يسمح بمعالجة كل الأمور.
- تعلم تحديد الأمور حسب معيار الأهمية التالي:
أمور مهمة و لكنها
غير عاجلة أمور مهمة و عاجلة
أمور غير مهمة
و غير عاجلة أمور غير مهمة
و لكنها عاجلة

العادة الرابعة : فكر في الربح المشترك
ضع في ذهنك هذه المعادلة
أنا أربح وأنت تربح.
التفكير في الربح المشترك سلوك صحي
التفكير في الربح المشترك يقضي على الانفعالات السلبية.
التفكير في الربح المشترك يحقق التعاون المثمر بين مختلف الأطراف.
العادة الخامسة: افهم أولا لكي تفهم
الاتصال عملية تفاعل مع الآخر أو الآخرين . لكي يحقق الاتصال غايته ينبغي أن يتم التفاهم بين طرفي الاتصال.
اعرف أنك طرف مهم في عملية الاتصال.
لكي يفهمك الآخرون، ينبغي أن تفهمهم أولا.
فهم الآخرين وتفهمهم من طرفك مفتاح فهمهم لك.
الإنصات مفتاح الفهم الجيد.
ملاحظة الاتصال اللفظي واللالفظي للمتصل يساعدك على الفهم الجيد.
العادة السادسة : فكر تفكيرا إبداعيًا
- التفكير الإبداعي ليس تفكيرًا انعزاليًا.
- التفكير الإبداعي يؤمن بالتفكير المشترك.
- التفكير الإبداعي يتقبل الاختلاف والتنوع في التفكير.
- التفكير الإبداعي يتقبل الاختلاف في القيم والتصورات.
- لا يتسلط المفكر المبدع على تفكير الآخرين، ولا يخضعهم لفكره وقيمه.
- يقوم التفكير الإبداعي على الاستفادة من إبداع الآخرين رغم الاختلاف معهم في الأفكار
والتباين في القيم.
العادة السابعة: اشحذ ذاتك باستمرار
شحذ الذات عملية أساسية تمامًا مثل شحذ النجار أو الجزار لأدواته لتصبح أحسن أداء كشحذ المنشار أو السكين، الخ..........
شحذ الذات هو التجديد المستمر للعادات الست المذكورة أعلاه.
شحذ الذات هو التحسين المستمر لمختلف أبعاد الشخصية: الجسمية، الروحية، العقلية، الوجدانية والسلوكية.

المصدر : محاضرة من عرض تقديمى
د- مصطفى عشوى
جامعة الملك فهد للبترول والمعادن

ALISALEM sidi
أعروسي(ة) مهتم(ة)
أعروسي(ة) مهتم(ة)

عدد المساهمات : 88

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: إسأل نفسك بصراحة لماذا؟؟

مُساهمة من طرف ALISALEM sidi في الجمعة 09 أبريل 2010, 2:03 pm

السلام عليكم
ان الموضوع الدي اضفته هو من المواضيع التي تساعد على رفع الهمة


الموقع علي سالم هبد

ALISALEM sidi
أعروسي(ة) مهتم(ة)
أعروسي(ة) مهتم(ة)

عدد المساهمات : 88

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى