نبذه مختصره عن ال حسين بنو العروس (الجزء الاول)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

نبذه مختصره عن ال حسين بنو العروس (الجزء الاول)

مُساهمة من طرف ابن العروس في الأحد 20 ديسمبر 2009, 9:22 am

لكن بعد فتره قل ماء هذا النهر واندرس النهر ولحد الان ولهذا السبب هاجرت الحمائل التي كانت تسكن على ضفتيه حامله اسم العكرش والدغاغله كاسم يجمعها فيما بينها لكن تحمل في نفس الوقت اسماءاً تسمت بها تميز كل عشيره عن الاخرى وهنا بدات رحله لاال عروس على اثر معارك حدثت في ارضي عربستان وكانت هذه المعارك قد قتل فيها احد اولاد حاكم عربستان فرحلت اولاد العروس على شكل دفعات الى بغداد ومناطق اخرى مثل البصره ومناطق الفرات الاوسط وكانت هذه الرحله في سنة تسعمائه وثلاثة وثلاثين هجريه وكانت هذه الرحله تخص ذراري حسين بن حسن امير عشائر نهر الهميلي المعروفه بالعكرش والدغاغله وهنا عرف قسم من ال عروس بـ(عكرش الدفعات) فصحفت كلمة الدفعات الى دفاعه ثم الى دفافعه حيث ان الدفافعه الحقيقيين هم ال عروس لكن التفت حولهم بعض الحمائل ايضا لكون اصبحت لال عروس مكانه لدى والي بغداد وهو من الاتراك في ذلك الوقت فعرفت هذه الحمائل بـ(الدفافعه) مثلهم مثل العكرش والدغاغله يتحدون في الراية لكن هم من انساب شتى وان الدفافعه الموجودين حاليا فيهم عدد قليل جدا من ال عروس واكثرهم من انساب شتى وبقوا فتره ال حسين يترددون بين الحويزه وبغداد الى ان حدثت بعض المشاكل على نصر الله زعيم ال عكرش وهو بن ضياء الدين وكان نصر الله له شان كبير في عربستان حيث هو سكن بلدة الحويزه واصبح من المقربين الى والي عربستان السيد علي خان بن خلف بن مطلب الذي تزوج احدى بنات نصر الله بن ضياء الدين وانجبت له السيد ([1]) صالح والسيد مطلب لكن بعدفتره ساءت العلاقه بين نصر الله وصهره السيد علي خان حاكم عربستان وفي نفس الوقت ساءت علاقت السيد علي خان حاكم عربستان مع الشيخ حمود بن حردان فاتفق رأي اولاد السيد علي خان بقتل نصر الله وحمود بن حردان فاتوا الى دار حمود بن حردان الذي كان يسكن بلدة الحويزه في دار السيد ماجد فدخلوا عليه الى داره واخرجوه من الدار بالقوة اسيرا وسلموه الى اخيهم السيد محمد فقتله محمد في الحال ورمى رأسه في السوق واما نصر الله اخرجوه من داره واتوا به واخذوا الجهه اليسرى للطريق بعيدأ عن منازل ال عروس حتى لا ينقذوه فكان مسيرهم مقابل منزل السيد غالب بن خميس بهذه الاثناء انفلت نصر الله منهم ودخل بيت غالب بن خميس وكانت فيه عليه بنت علي خان ودخل على هذا المنزل فأجاروه وبعدها عفا عنه علي خان حاكم عربستان ثم قام نصر الله ([2]) بالرحيل من الحويزه على اثر هذه الحادثه ومعه عياله وابنائه وابناء عمومته من ال عروس وبعض من الحمائل التي يتزعمها وفي هذه الاحداث قرب حاكم عربستان السيد علي خان الشيخ حسين بن عنيفج وعشيرة ال كثير وعلى اثرها رحل نصر الله ومن معه حزينا لما جرى عليه من فعل من قبل حاكم الحويزه السيد علي خان واولاده وحل ضيفا على حسين باشا والي البصره ومعه ايضا مذكور بن حمود بن حردان وان جميع الاحداث التي وقعة في الحويزه هو لم يشترك فيها ماعدى المعارك والحصار الذي وقع في مدينة القرنه من قبل قرا مرتضى باشا على حسين باشا والي البصره وبعد انتهاء المعارك والحصار عاد نصر الله الى الحويزه وتم الصلح بينه وبين السيد علي خان وكانو قد سعوا في الصلح اولاد السيد علي خان وهم السيد صالح والسيد مطلب حينما نشأوا وكبروا وهم اولاد بنت نصر الله فأتى نصر الله الى السيد علي خان وخدمه واحسن اليه المولى علي خان وعفى عن نصر الله وغفر له اخطائه واعتدائته عليه وكانت هذه الاحداث بين سنة الف وسته وسبعين هجريه في الحكم الثاني للحويزه من قبل السيد علي خان بن خلف الى وفاته سنة الف وثمانيه وثمانين هجريه,هذه الاحداث جرت على نصرالله وقبل وفاة السيد علي خان حدثت معركه كبيره ([3]) بين حاكم الحويزه وعشائر ال كثير ومن معهم وعشائر الحويزه بأجمعها وكان معهم نصرالله وأولاده وال عروس وال عكرش بحمائلهم,وان هذه المعركه حدثت نتيجة اسباب هيَ اولاَ لما عاد نصرالله من معارك القرنه التي ساند بها حسين باشا والي البصره ضد قرا مرتضى باشا الذي جاء بعساكر من بغداد للقضاء على حسين باشا وأنتصر حسين باشا في هذه المعركه فلما نشؤا اولاد السيد علي خان وهم سيد صالح وسيد مطلب وكانوا اولاد بنت نصرالله زوجة حاكم عربستان سيد علي خان بن سيد خلف وقاموا بالصلح بين والدهم علي خان وجدهم لأمهم نصرالله زعيم العكرش فلما جاءا نصرالله كما ذكرنا قربه السيد علي خان ثم عن طريقهُ عاد مذكور بن حمود بن حردان الى الحويزه وأصبح في خدمة سيد علي خان فلما نضروا ([4]) ال كثير الى اجتماع ال عروس وقربهم الى حاكم عربستان السيد علي خان,اجتمعوا لقتال حاكم عربستان وكان معهم هجرس المراغي فتحرك عليهم السيد عبد الله بن السيد علي خان ونهب حلالهم في منطقة تل صبخ وهجرس وكريم اخيه لم يكونوا حاضرين فأتوا بعد نهب الحلال مباشرتاً فقام هجرس وكريم اخيه بملاحقة سيد عبد الله ومعهُ الأبل والأغنام وهو حلال ال كثيروحاصروه وفكوا الغنائم منه وكان مع السيد عبد الله صالح العبودي وكان يمتطي حصان اسمههُ(حارون)ولم يستطيع القتال فأقسم قسم بأنهُ لا يشرب فنجان قهوه الا اذا قاتل ال كثير وقتل فيهم ونهبهم



([1])راجع مخطوط تاريخ المشعشعين ص97 لصاحبه السيد علي خان بن عبد الله والي عربستان





([2])راجع مخطوط تاريخ المشعشعين ص96 لصاحبه السيد علي خان بن عبد الله والي عربستان





([3])راجع مخطوط تاريخ المشعشعين ص97 لصاحبه السيد علي خان بن السيد عبدلله





([4])راجع مخطوط تاريخ المشعشعين ص97 لصاحبه السيد علي خان بن السيد عبدلله

ابن العروس
أعروسي(ة) مهتم(ة)
أعروسي(ة) مهتم(ة)

أوسمة خاصة وسام المشرف
عدد المساهمات : 113

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: نبذه مختصره عن ال حسين بنو العروس (الجزء الاول)

مُساهمة من طرف ابراهیم ابن العروس في الثلاثاء 27 سبتمبر 2011, 9:29 pm

شکرا
avatar
ابراهیم ابن العروس
أعروسي(ة) مسيطر(ة)
أعروسي(ة) مسيطر(ة)

عدد المساهمات : 741
العمر : 51
الموقع : الاهواز
العمل/المهنة : مدرس تاریخ وجغرافیا

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى